• الحساب الشخصي
الدولار الأمريكي ينمو قبيل بيانات قطاع الخدمات

تحليلات الأسواق المالية والسلع

 

  الدولار الأمريكي ارتفع  بالسوق الأوروبية يوم الاثنين مقابل عدد  من العملات العالمية ، ليواصل صعوده لليوم الثاني على التوالي ، مع استمرار عمليات شراء العملة الأمريكية بعد بيانات قوية عن سوق العمل فى الولايات المتحدة ، عززت من احتمالات قيام الاحتياطي الاتحادي برفع أسعار الفائدة فى اجتماع كانون الأول/ديسمبر للمرة الرابعة خلال هذا العام ،يأتي هذا قبيل صدور بيانات هامة عن أداء قطاع الخدمات الأمريكي خلال تشرين الأول/أكتوبر.

ارتفع مؤشر الدولار بنسبة 0.15 % حتى الساعة 13:00بتوقيت جرينتش ،ليتداول عند مستوي 96.42 نقطة،ومستوي افتتاح تعاملات اليوم عند 96.23 نقطة،وسجل الأعلى عند 96.41 نقطة ، والأدنى عند 96.20 نقطة.

و كان أنهي المؤشر تعاملات الجمعة مرتفعا بنسبة 0.2% ،ليتعافي من أدنى مستوى فى أسبوع 95.78 نقطة ، المسجل فى وقت سابق من التعاملات ، وبدعم بيانات سوق العمل الأمريكي.

وخلال الأسبوع الماضي ، حقق المؤشر ارتفاعا بنسبة 0.1% ، فى ثالث مكسب أسبوعي على التوالي ، عاكسا استمرار عمليات شراء العملة الأمريكية مقابل معظم العملات ، خاصة مقابل العملات ذات العائد المنخفض.

 وكان قد أظهرت بيانات يوم الجمعة استقرار معدل البطالة الأمريكي خلال تشرين الأول/أكتوبر عند أدنى مستوى منذ عام 1969 ، وإضافة الاقتصاد الأكبر بالعالم وظائف جديدة بأفضل من التوقعات خلال نفس الشهر ، الأمر الذي عزز من احتمالات قيام مجلس الاحتياطي الاتحادي برفع أسعار الفائدة فى اجتماع كانون الأول/ديسمبر للمرة الرابعة خلال هذا العام.

و يتطلع  المستثمرين فى وقت لاحق اليوم بيانات هامة من الولايات المتحدة ، عن أداء قطاع الخدمات أحد أهم القطاعات المكونة للاقتصاد الأمريكي ،والتي تقدم أدلة حول مدى تحسن نمو أكبر اقتصاد بالعالم خلال الربع الرابع من هذا العام ، بعدما نما بأفضل من التوقعات خلال الربع الثالث.

وعن قطاع الخدمات تصدر القراءة النهائية لمؤشر مديري المشتريات الخدمي لشهر تشرين الأول/أكتوبر المتوقع نفس القراءة الأولية 54.7 نقطة،وقراءة مؤشر معهد التزويد الخدمي المتوقع مستوي 59.3 نقطة فى تشرين الأول/أكتوبر من 61.6 نقطة فى أيلول/سبتمبر.

. المراجعة أعلاه ليست دليلا مباشرا للعمل، ولكنها تحمل طابع معلوماتي حصري


المحلل

الفرص لا تأتي بالصدفة، نحن من نخلق الفرص لأنفسنا