• الحساب الشخصي
الزوج يورو دولار يكسر الدعم ويستقر تحت 1.400

تحليلات الأسواق المالية والسلع

شهده العملة الموحدة لمنطقة الاتحاد الأوروبي اليورو تذبذبا  في نطاق ضيق مائل نحو الارتفاع أمام الدولار الأمريكي على أعتاب التطورات والبيانات الاقتصادية المرتقبة اليوم الثلاثاء من قبل اقتصاديات منطقة اليورو والاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

حيث ان في  تمام الساعة 07:37 صباحاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي إلى مستويات 1.1373 مقارنة بالافتتاحية عند 1.1356 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.1370، بينما حقق الأدنى له عند 1.1351.

زوج اليورو مقابل الدولار اكد  كسر مستوى الدعم عند  1.1400 بعد إغلاق ا دونه، ليستأنف المسار الهابط المقترح في تقاريرنا الأخيرة، حيث يقع السعر تحت ضغط سلبي مستمر قادم من المتوسط المتحرك 50، بانتظار زيارة مستويات 1.1300 ثم 1.1181 التي تمثّل الأهداف السلبية التالية.

الثبات دون 1.1443 يمثل الشرط الأهم لاستمرار الانخفاض المتوقع، حيث إن اختراقه سيقود السعر لبدء محاولات تعافي تستهدف مناطق 1.1550 ثم 1.1705 على المدى القريب

نطاق التداول المتوقع لهذا اليوم ما بين الدعم 1.1250 والمقاومة 1.1443

ومن بين اهم الاحداث المرتقبة اليوم هو  عن للكشف عن إحصائية ZEW للثقة في الاقتصاد لشهر كانون الأول/ديسمبر الجاري عن الاقتصاد الألماني أكبر اقتصاديات منطقة اليورو واقتصاديات منطقة اليورو ككل والتي قد تعكس اتساع التراجع في ألمانيا إلى ما قيمته 25.0 مقابل 24.1 في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، كما قد تظهر قراءة المؤشر ذاته لاقتصاديات المنطقة ككل اتساع التراجع إلى 23.2 مقابل 22.0 في تشرين الثاني/نوفمبر

و من جهة اخرى ، يترقب المستثمرين عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن قراءة مؤشر أسعار المنتجين والذي يعد مؤشر مبدئي للضغوط التضخمية والتي قد تعكس الثبات عند مستويات الصفر مقابل نمو 0.6% في تشرين الأول/أكتوبر، بينما قد تظهر القراءة السنوية للمؤشر ذاته تباطؤ النمو إلي 2.5% مقابل 2.9% في القراءة السنوية السابقة لشهر تشرين الأول/أكتوبر.

و ضمن نفس الجلسة  فقد تظهر القراءة الرئيسية لمؤشر أسعار المنتجين تباطؤ النمو عند 0.1% مقابل 0.5% في تشرين الأول/أكتوبر، كما قد تعكس القراءة السنوية الجوهرية للمؤشر ذاته تباطؤ النمو إلي 2.5% مقابل 2.6% في القراءة السنوية السابقة لشهر تشرين الأول/أكتوبر، ويأتي ذلك قبل ساعات من الكشف غداً الأربعاء عن قراءة مؤشر أسعار المستهلكين والتي قد تؤكد على تباطؤ نمو الضغوط التضخمية خلال الشهر الماضي.

. المراجعة أعلاه ليست دليلا مباشرا للعمل، ولكنها تحمل طابع معلوماتي حصري


المحلل

الفرص لا تأتي بالصدفة، نحن من نخلق الفرص لأنفسنا
ملاحظة هامة
بالنقر على "متابعة" سيتم توجيهك إلى النسخة الإنكليزية من موقع الويب التي تديرها فيبو جروب هولدنجس ليميتد، وهي شركة مسجلة في قبرص، ومرخصة من قبل لجنة الاوراق المالية والبورصات القبرصية. يمكنك التعرف على شروط اتفاقية العميل بالانتقال وفق هدا الرابط. انقر على زر "إلغاء" لتبقى على هذه الصفحة.