• الحساب الشخصي
المرجعة الشهرية للبتكوين

تحليلات الأسواق المالية والسلع

 شهدت أسعار العملة الرقمية "البتكوين"  تراجعا  قليلا بالتعاملات الفورية يوم الأربعاء لتستأنف خسائرها التي توقفت مؤقتا بالأمس ضمن عمليات التعافي من أدنى مستوى فى أسبوعين ، لتكون أكبر عملة رقمية بالعالم بصدد تكبد ثالث خسارة شهرية على التوالي ، مع استمرار ضعف الطلب الاستثماري على الأصول الرقمية ، بالتزامن مع توالي الأخبار السلبية التي خفضت شهية المخاطرة وعززت من عمليات خروج السيولة من السوق.

فى بورصة "بتستامب" وبحلول الساعة13:37بتوقيت جرينتش تتداول العملة الرقمية بتكوين حول6,258$ بانخفاض قدره 11$ بأكثر من 0.15%،حيث سعر الافتتاح عند 6,269$،وسجلت أعلى مستوي عند 6,279$ ، و أدنى سعر عند 6,252$.

و كان قد حققت أسعار البتكوين يوم الثلاثاء ارتفاعا هامشيا بحوالي 0.1% ، فى أول مكسب خلال ثلاثة أيام ، ضمن عمليات التعافي من أدنى مستوى فى أسبوعين 6,208$ لكل وحدة بتكوين المسجل فى اليوم السابق.

والقيمة السوقية للعملات الرقمية يوم الأربعاء حول إجمالي 202 مليار$ ،الذي يعد أدنى مستوى منذ 15 تشرين الأول/أكتوبر الجاري.

و  على مدار تشرين الأول/أكتوبر الجاري ، والذي تنتهي تعاملاته رسميا عند تسوية الأسعار اليوم ، فقدت أكبر عملة رقمية بالعالم"البتكوين" حوالي 5.2% ، بصدد تكبد ثالث خسارة شهرية على التوالي ، ضمن أطول سلسلة خسائر شهرية منذ آذار/مارس 2015.

و من اهم اسباب  تلك الخسارة الشهرية إلى استمرار ضعف الطلب الاستثماري على الأصول الرقمية، بالتزامن مع توالي الأخبار السلبية التي خفضت شهية المخاطرة وعززت من عمليات خروج السيولة من السوق.

من بين أهم الأخبار السلبية الصادرة خلال تشرين الأول/أكتوبر ، الخاص بتحذيرات صندوق النقد الدولي حيال النمو السريع للأصول المشفرة والمعاملات السرية.

هذا قال صندوق النقد الدولي فى أحدث تقاريره "إن استمرار النمو السريع للأصول الرقمية يمكن أن يخلق نقاط ضعف جديدة فى النظام المالي الدولي".

و كشفت بورصة شيكاغو التجارية هذا الشهر أن متوسط حجم التداول اليومي لعقود البتكوين الآجلة قد ارتفع بنسبة 41% خلال الربع الثالث مقارنة بالربع الثاني ، وارتفعت العقود المفتوحة بنسبة 19% خلال الربع الثالث.

و  بالمقارنة مع نتائج الربع الثاني بالربع الأول ، فإن التداول نما بوتيرة أبطأ خلال الربع الثالث ،فشهد الربع الثاني نموا فى إجمالي عقود التداول بنسبة 93% و العقود المفتوحة بنسبة 58% بالمقارنة بالربع الأول.

و قالت وكالة رويترز أن بنك باركليز الاستثماري ومقره لندن قد أجل خططه لافتتاح مكتب تجاري لتداولات العملات الرقمية ،وأعاذ ذلك إلى حالة عدم اليقين التنظيمي وغياب الطلب من عملائه تجاه المنتجات المرتبطة بالتشفير.

و يعد باركليز بنك استثماري بريطاني متعدد الجنسيات ويمتلك أصولا بحوالي 1.1تريليون دولار أمريكي ،كان يعمل على مشروع العملات الرقمية بإشراف "كريس تيرير" الرئيس السابق لتجارة السلع الآجلة فى البنك.

وايضا في  اليابان "ثاني أكبر سوق رقمية بالعالم" أكد ماسايوشي أماميا نائب محافظ البنك المركزي الياباني على الموقف السلبي للبنك تجاه العملات الرقمية.

و سبف ان أعرب أماميا عن شكوكه بشأن استخدام البنوك المركزية العالمية العملات المشفرة ، مدعيا بأن هذه العملات من غير المرجح أن تعمل على تحسين الأنظمة النقدية الحالية ، وأفاد بأن البنك المركزي الياباني لا يعتزم إصدار عملات رقمية.

. المراجعة أعلاه ليست دليلا مباشرا للعمل، ولكنها تحمل طابع معلوماتي حصري


المحلل

الفرص لا تأتي بالصدفة، نحن من نخلق الفرص لأنفسنا
ملاحظة هامة
بالنقر على "متابعة" سيتم توجيهك إلى النسخة الإنكليزية من موقع الويب التي تديرها فيبو جروب هولدنجس ليميتد، وهي شركة مسجلة في قبرص، ومرخصة من قبل لجنة الاوراق المالية والبورصات القبرصية. يمكنك التعرف على شروط اتفاقية العميل بالانتقال وفق هدا الرابط. انقر على زر "إلغاء" لتبقى على هذه الصفحة.