• الحساب الشخصي
الجنيه الإسترليني يتراجع بعد الافصاح بيانات عن مبيعات التجزئة

تحليلات الأسواق المالية والسلع

  الجنيه الإسترليني يتراجع  بالسوق الأوروبية يوم الجمعة مقابل عدد  من العملات العالمية ، لينزل من أعلى مستوى فى شهرين مقابل الدولار الأمريكي ، مع نشاط بسيط لعمليات التصحيح وجني الأرباح ، بصدد تحقيق خامس مكسب أسبوعي على التوالي ، بدعم احتمالات إجراء استفتاء جديد حول عضوية بريطانيا فى الاتحاد الأوروبي ، هذا بعد اصدار البيانات في وقت سابق  اليوم بيانات مبيعات التجزئة البريطانية ،التي توفر أدلة قوية حول وتيرة تعافي الاقتصاد الملكي خلال الربع الأخير من العام الماضي.

تراجع الجنيه مقابل الدولار بنسبة 0.2% حتى الساعة 12:25 جرينتش،ليتداول عند 1.2936$،وسعر افتتاح تعاملات اليوم عند 1.2984$،وسجل الأعلى عند 1.2993$ ، والأدنى عند 1.2961$.

و كان قد حقق الجنيه يوم الخميس ارتفاعا بنسبة 0.8% مقابل الدولار ، فى ثاني مكسب يومي على التوالي ، مسجلا أعلى مستوى فى شهرين عند حاجز 1.3000$ ، مع استمرار التطورات حول انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي

والجذير بالذكر انه على مدار الأسبوع الحالي، حقق الجنيه الإسترليني حتى الآن ارتفاعا بنسبة 1% مقابل الدولار الأمريكي، بصدد تحقيق خامس مكسب أسبوعي على التوالي، ضمن أطول سلسلة مكاسب أسبوعية منذ كانون الأول/ديسمبر 2017.

و كم العومل التي ادت الى هذه  المكاسب هو  الاحتمالات المتزايدة حيال إجراء استفتاء جديد حول عضوية بريطانيا فى الاتحاد الأوروبي ،رغم رفض الحكومة البريطانية برئاسة تيريزا ماي هذا الاستفتاء مرارا ،غير أن حملة لصالح هذا التصويت مدعوما حاليا من بعض المشرعين.

حيث كان البرلمان البريطاني قد رفض مساء الثلاثاء الاتفاق الأخير لانفصال المملكة المتحدة عن الاتحاد الأوروبي بأغلبية 432 صوتا مقابل 202 صوت ، فى أسوأ هزيمة برلمانية لحكومة بريطانيا فى التاريخ الحديث.

وبعدها  جدد الثقة فى الحكومة برئاسة ماي يوم الأربعاء بعدما صوت 326 نائبا لصالح الحكومة مقابل 302 نائبا ،ليمنح ماي التي تقاتل للحافظ على مستقبلها السياسي فرصة جديدة لتقديم خطة بديلة بعد رفض اتفاق الانفصال.

و صدر عن الاقتصاد البريطاني الساعة 09:30 بتوقيت جرينتش مبيعات التجزئة الشهرية منخفضة بمقدار 0.9% خلال كانون الأول/ديسمبر ، أقل من التوقعات التي أشارت إلى انخفاض بمقدار 0.8% ، أسوأ من القراءة السابقة التي سجلت ارتفاع بمقدار 1.3% بعد التعديل من ارتفاع بمقدار 1.4% ،هذا البيان سلبي للجنيه الإسترليني.

. المراجعة أعلاه ليست دليلا مباشرا للعمل، ولكنها تحمل طابع معلوماتي حصري


المحلل

الفرص لا تأتي بالصدفة، نحن من نخلق الفرص لأنفسنا
ملاحظة هامة
بالنقر على "متابعة" سيتم توجيهك إلى النسخة الإنكليزية من موقع الويب التي تديرها فيبو جروب هولدنجس ليميتد، وهي شركة مسجلة في قبرص، ومرخصة من قبل لجنة الاوراق المالية والبورصات القبرصية. يمكنك التعرف على شروط اتفاقية العميل بالانتقال وفق هدا الرابط. انقر على زر "إلغاء" لتبقى على هذه الصفحة.