• الحساب الشخصي
الجنيه الإسترليني يتراجع على الرغم البيانات الايجابية عن سوق العمل البريطاني

 الجنيه الإسترليني يتراجع  بالسوق الأوروبية يوم الثلاثاء مقابل عدد  من العملات العالمية ،   مقابل الدولار الأمريكي ، بعد ما كان قريبا  من ملامسة أعلى مستوى فى ستة أسابيع المسجل فى وقت سابق من تعاملات الأمس ، يأتي هذا الارتفاع بعد بيانات قوية عن النمو الاقتصادي فى المملكة المتحدة ،وعقب تطورات مثيرة حول "بريكست" قبل تعليق أعمال البرلمان البريطاني ، هذا وكذلك بعد  صدور بيانات  ايجابية عكس التوقعات  عن سوق العمل البريطاني.

 الجنيه مقابل الدولار  تراجع بحوالي 0.2% إلى 1.2328$ ، و سعر افتتاح تعاملات اليوم عند 1.2344$ ،وسجل أدني مستوى عند 1.2335$.

كما سبق ان أنهي الجنيه تعاملات الأمس مرتفعا بنسبة 0.5% مقابل الدولار ،بعد  ان سجل  أعلى مستوى فى ستة أسابيع عند 1.2384$ ، بعد بيانات اقتصادية قوية فى المملكة المتحدة.

و الجدير بالذكر ان اظهرت  البيانات نمو الاقتصاد الملكي شهريا بمعدل 0.3% فى تموز/يوليو ،متجاوزا توقعات الخبراء نمو بمعدل 0.1% ،وسجل الاقتصاد انكماشا بمعدل 0.1% فى حزيران/يونيو ، وسجلت بيانات أخرى ارتفاعا غير متوقعا فى مخرجات القطاعات الصناعية البريطانية خلال تموز/يوليو.

و رفض مجلس العموم البريطاني مقترحا من رئيس الوزراء "بوريس جونسون" لإجراء انتخابات عامة مبكرة قبل تعليق أعمال البرلمان لمدة خمسة أسابيع تنتهي فى 14 تشرين الأول/أكتوبر القادم ،أي قبل أسبوعين فقط من الموعد المحدد لانفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي "بريكست".

هذا و لم تحصل المذكرة التي تقدمت بها الحكومة لإعلان الانتخابات إلا على 293 صوتا ،وهو عدد أقل من أغلبية الثلثين الضرورية لإقرارها ، فى صفعة جديدة تضاف إلى سلسلة الصفعات القوية التي سددها البرلمان لرئيس الوزراء فى غضون أسبوع واحد.

كما ان الملكة إليزابيث الثانية كانت  قد صدقت يوم الاثنين على نص تشريعي ليصبح قانونا ساريا ، يلزم القانون رئيس الوزراء بأن يطلب من الاتحاد الأوروبي تأجيل "بريكست" لمدة ثلاثة أشهر ،إذا لم يتم التوصل لاتفاق مع بروكسيل قبل موعدة المغادرة فى 31 تشرين الأول/أكتوبر القادم.

و من جهةا خرى صدر عن الاقتصاد البريطاني الساعة 08:30 بتوقيت جرينتش متوسط الأجور لثلاثة أشهر المنتهية في تموز/يوليو مرتفعا 4.0% ،بأعلى مستوى منذ نيسان/أبريل 2010 ،أفضل من توقعات الخبراء التي أشارت إلي ارتفاع 3.7% ،أفضل من القراءة السابقة التي سجلت ارتفاع 3.8% بعد التعديل من ارتفاع 3.7% ، هذا البيان إيجابي للجنيه الإسترليني.

وكذلك تم الكشف عن معدل البطالة لثلاثة أشهر منتهية في تموز/يوليو بمستوي 3.8 %، أفضل من توقعات الخبراء معدل 3.9% ، أفضل من القراءة السابقة معدل 3.9% ، هذا البيان إيجابي للاقتصاد البريطاني.

. المراجعة أعلاه ليست دليلا مباشرا للعمل، ولكنها تحمل طابع معلوماتي حصري


المحلل

بعدما قمت بالشراء ,حان وقت المناسب للبيع.
ملاحظة هامة
بالنقر على "متابعة" سيتم توجيهك إلى النسخة الإنكليزية من موقع الويب التي تديرها فيبو جروب هولدنجس ليميتد، وهي شركة مسجلة في قبرص، ومرخصة من قبل لجنة الاوراق المالية والبورصات القبرصية. يمكنك التعرف على شروط اتفاقية العميل بالانتقال وفق هدا الرابط. انقر على زر "إلغاء" لتبقى على هذه الصفحة.