• الحساب الشخصي
اليورو تحت ضغط المخاوف بشأن الاقتصاد الصيني

تحليلات الأسواق المالية والسلع

يشهد    اليورو نموا  بالسوق الأوروبية يوم الاثنين فى مستهل تعاملات الأسبوع مقابل سلة من العملات العالمية ، بصدد تحقيق أول مكسب خلال الخمسة أيام الأخيرة مقابل الدولار الأمريكي ، ضمن عمليات التعافي من أدنى مستوى فى أسبوعين ، يأتي هذا الارتفاع مع عزوف المستثمرين عن المخاطرة لمخاوف بشأن الاقتصاد الصيني ،والذي نما خلال الربع الأخير من العام الماضي بأقل وتيرة نمو خلال عشر سنوات.

ارتفع اليورو مقابل الدولارفي تمام الساعة 11:18 جرينتش ،ليتداول عند 1.1373$ ، وسعر افتتاح تعاملات اليوم عند 1.1359$ ،وسجل الأعلى عند 1.1392$، والأدنى عند 1.1358$.

و من الاناحيه الفنية  يظهر زوج اليورو مقابل الدولار تداولات ضعيفة الآن ويستقر عند دعم القناة الفرعية الصاعدة الذي يرتفع الآن إلى 1.1345، مع الإشارة إلى أن كسر هذا المستوى سيكمل تشكيل نموذج علم استمراري هابط سيدفع السعر نحو مستوى 1.1181 بشكل مباشر.

وبصوره عامه ، يبقى من الاولية  الاتجاه الهابط ما لم يتم اختراق مستوى 1.1442 والثبات فوقه، مع الإشارة إلى أن الأسواق قد تشهد تداولات ضعيفة اليوم بتأثير العطلة في الأسواق الأمريكية

و نطاق التداول المتوقع لهذا اليوم ما بين الدعم 1.1305 والمقاومة 1.1442

و كان قد فقد اليورو نسبة 0.2% يوم الجمعة مقابل الدولار ، فى رابع خسارة يومية على التوالي ، مسجلا أدنى مستوى فى أسبوعين عند 1.1353$ ، مع استمرار عمليات شراء الدولار الأمريكي مقابل معظم العملات الرئيسية والثانوية ، بدعم ارتفاع عوائد السندات الأمريكية لأجل عشر سنوات.

والجذير بالذكر انه و على مدار الأسبوع المنصرم ،فقدت العملة الأوروبية الموحدة "اليورو" نسبة 0.85% مقابل العملة الأمريكية ، فى ثاني خسارة أسبوعية خلال الثلاثة أسابيع الأخيرة ، مع تركيز المستثمرين على الجوانب الأساسية ، خاصة تلك المتعلقة بتوالي مؤشرات تباطؤ الاقتصاد الأوروبي.

وسبق ان أظهرت بيانات رسمية يوم الاثنين فى بكين نمو الاقتصاد الصيني بمعدل 6.4% خلال الربع الرابع /2018 ، بأقل وتيرة نمو لثاني أكبر اقتصاد بالعالم منذ الأزمة المالية العالمية عام 2009.

كما جددت تلك البيانات المخاوف بالأسواق المالية حيال الاقتصاد الصيني ،والذي يعني خلال الفترة الأخيرة جراء الصراع التجاري مع الولايات المتحدة ،وهو ما دفع السلطات مع مطلع هذا العام إلى اتخاذ العديد من الإجراءات لدعم وتحفيز الاقتصاد

و من جهة اخرى تراجع مؤشر الدولار يوم بأكثر من 0.1% ، ضمن عمليات تصحيح وجني أرباح ، بعدما سجل يوم الجمعة أعلى مستوى فى أسبوعين عند 96.03 نقطة ،وتحت ضغط عزوف المستثمرين عن المخاطرة فى شراء العملات ذات العائد المرتفع.

. المراجعة أعلاه ليست دليلا مباشرا للعمل، ولكنها تحمل طابع معلوماتي حصري


المحلل

الفرص لا تأتي بالصدفة، نحن من نخلق الفرص لأنفسنا
ملاحظة هامة
بالنقر على "متابعة" سيتم توجيهك إلى النسخة الإنكليزية من موقع الويب التي تديرها فيبو جروب هولدنجس ليميتد، وهي شركة مسجلة في قبرص، ومرخصة من قبل لجنة الاوراق المالية والبورصات القبرصية. يمكنك التعرف على شروط اتفاقية العميل بالانتقال وفق هدا الرابط. انقر على زر "إلغاء" لتبقى على هذه الصفحة.