• الحساب الشخصي
ارتفاع اليورو اما الدولار الامريكي قبيل تصريحات ماريوا دراغي

تحليلات الأسواق المالية والسلع

شهده اليورو  ارتفاعا بالسوق الأوروبية يوم الاثنين مقابل عدد من العملات الرئيسية والثانوية ، ليواصل تراجعه لليوم الثاني على التوالي مقابل الدولار الأمريكي ، مع استمرار عمليات التصحيح وجني الأرباح من أعلى مستوى فى ثلاثة أشهر ، بالإضافة إلى تعافي مستويات العملة الأمريكية بعدما ألغت الصين محادثات التجارة مع الولايات المتحدة ، يبعد الافصاح عن بيانات هامة من ألمانيا عن مستويات الثقة بمناخ الأعمال خلال الشهر الجاري ، وشهادة ماريو دراغى محافظ المركزي الأوروبي أمام البرلمان ،و التي توفر أدلة قوية حول مستقبل السياسة النقدية فى منطقة اليورو.

حيث ارتفعه اليورو مقابل الدولار بأكثر من 0.1% حتى الساعة 08:59 جرينتش ،ليتداول عند 1.1770$ ، وسعر افتتاح تعاملات اليوم عند 1.1743$ ،وسجل الأعلى عند 1.1772$ ، والأدنى عند 1.1724$.

وكان قد أنهي اليورو تعاملات الجمعة منخفضا بنسبة 0.2% مقابل الدولار ، فى أول خسارة خلال ثلاثة أيام ، بفعل عمليات تصحيح وجني أرباح ، بعدما سجل فى وقت سابق من التعاملات أعلى مستوى فى ثلاثة أشهر عند 1.1802$.

هذا وعلى مدار الأسبوع الماضي حقق اليورو ارتفاعا بنسبة 1.1% ، فى ثاني مكسب أسبوعي على التوالي ، وسط انحسار المخاوف التجارية العالمية ، وتحول تركيز المستثمرين إلى الجوانب الأساسية.

و من اخرى ارتفع مؤشر الدولار يوم الاثنين بنسبة 0.1% ، مواصلا صعوده لليوم الثاني على التوالي ، مع استمرار عمليات التعافي من أدنى مستوى فى ثلاثة أشهر ، عاكسا انتعاش عمليات شراء العملة الأمريكية كأفضل استثمار بديل ، خاصة بعدما أعلنت الصين عن إلغاء و محادثات التجارة مع الولايات المتحدة ، احتجاجا على قرار واشنطن بفرض عقوبات على وكالة عسكرية صينية.

و من اهم الحدث الأهم اليوم هو الشهادة السنوية لماريو دراغى محافظ المركزي الأوروبي عن السياسة النقدية والتوقعات الاقتصادية ، تبدأ الشهادة بحلول الساعة 13:00 جرينتش أمام لجنة الشؤون الاقتصادية والنقدية بالبرلمان الأوروبي فى بروكسيل ، والمتوقع أن توفر تلك الشهادة أدلة قوية حول مستقبل السياسة النقدية فى منطقة اليورو ، خاصة بعد انتهاء برنامج التحفيز النقدي أواخر هذا العام.

. المراجعة أعلاه ليست دليلا مباشرا للعمل، ولكنها تحمل طابع معلوماتي حصري

 


المحلل

الفرص لا تأتي بالصدفة، نحن من نخلق الفرص لأنفسنا