• الحساب الشخصي
البتكوين تحت ضغط ضعف الطلب الاستثماري

تحليلات الأسواق المالية والسلع

انخفضت  أسعار العملة الرقمية "البتكوين" هامشيا بالتعاملات الفورية يوم الثلاثاء لتواصل خسائرها لليوم الثاني على التوالي ، تحت ضغط ضعف الطلب الاستثماري على الأصول الرقمية خلال الفترة الحالية ، بالتزامن مع غياب محفزات جذب مستثمرين جدد إلى السوق ، بالإضافة إلى تحفظ المستثمرين المؤسسين بسبب مخاوف القضايا التنظيمية.

فى بورصة "بتستامب" وبحلول الساعة :10:24 بتوقيت  جرينتش تتداول العملة الرقمية بتكوين حول373 3$ بانخفاض قدره 33$ بأكثر من 0.9%،حيث سعر الافتتاح عند 3,406$،وسجلت أعلى مستوي عند 3,427$ ، و أدنى سعر عند 3,370$.

وًكان قد فقدت أسعار البتكوين يوم الاثنين نسبة 3.5% ، فى أول خسارة خلال ثلاثة أيام ، مع توقف عمليات الارتداد من أدنى مستوى فى 15 شهرا عند 3,210$ لكل وحدة بتكوين ، نتيجة استمرار المخاوف حيال الإجراءات التنظيمية فى الولايات المتحدة.

كما انخفضت القيمة السوقية للعملات الرقمية يوم الثلاثاء بأقل من واحد مليار$ إلى إجمالي 109 مليار$ ،مع نزول هامشي فى معظم أسعار العملات الكبرى بالسوق.

و سبق ان سجل البتكوين مؤخرا أدنى مستوى فى 15 شهرا ، فى أعقاب القرار الأخير الذي اتخذته هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية SEC بتأجيل إعادة النظر فى تغيير القواعد حول أول صندوق استثمار بتكوين متداول فى البورصة ETF.

و الجذير. بالذكر معظم عملات السوق الرقمية حاليا تحت ضغط ضعف مستويات الطلب الاستثماري على تلك الأصول ، على الرغم من الأسعار الرخيصة حاليا والتي إن كانت لأصول محل ثقة كبيرة لشهدت تحسننا كبيرا فى مستويات الطلب.

كما  نجد  أيضا حذرا من المستثمرين المؤسسين والمستثمرين التقليديين مثل البنوك الاستثمارية وصناديق التقاعد ومديري الأصول، ويعاذ سبب ذلك إلى مخاوف القضايا التنظيمية.

هذاو  خبراء التشفير يتوقعون  أن تتلاشي سريعا حالة الحذر تلك فى حال إحراز تقدما على مستوي اللوائح والقواعد التنظيمية العالمية ،لكن خلال تلك الفترة لا يوجد أي بوادر على إحراز هذا التقدم ، وقد تكون البداية بعد قرار هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية أواخر شباط/فبراير القادم.

كذلك ويؤكد بعض خبراء السوق الرقمية إنه لا يزال هناك الكثير من المستثمرين بالسوق على الرغم من حالته الراهنة ،لكن فى حال هبوط أسعار البتكوين دون مستوي 3,000$ فإن السوق الرقمية سوف تكون فى وضع حرج جدا مع تدافع المستثمرين للخروج.

. المراجعة أعلاه ليست دليلا مباشرا للعمل، ولكنها تحمل طابع معلوماتي حصري


المحلل

الفرص لا تأتي بالصدفة، نحن من نخلق الفرص لأنفسنا
ملاحظة هامة
بالنقر على "متابعة" سيتم توجيهك إلى النسخة الإنكليزية من موقع الويب التي تديرها فيبو جروب هولدنجس ليميتد، وهي شركة مسجلة في قبرص، ومرخصة من قبل لجنة الاوراق المالية والبورصات القبرصية. يمكنك التعرف على شروط اتفاقية العميل بالانتقال وفق هدا الرابط. انقر على زر "إلغاء" لتبقى على هذه الصفحة.