• الحساب الشخصي
البتكوين يعمق خسائره لأدنى مستوى فى 3 أسابيع بفعل مخاوف القيود التنظيمية فى الولايات المتحدة

تحليلات الأسواق المالية والسلع

شهدت  أسعار العملة الرقمية "البتكوين تراجعا " بأكثر من 3% بالتعاملات الفورية يوم الاربعاء لتعمق خسائرها لليوم الثالث على التوالي ، مسجلة أدنى مستوى فى ثلاثة أسابيع ، مع استمرار عمليات البيع المفتوحة بعد التخلي عند مستوي الدعم 6,800$ ، بالإضافة إلى تزايد المخاوف حيال القيود التنظيمية فى الولايات المتحدة الذي يعتبر  "أكبر سوق للأصول الرقمية بالعالم".

فى بورصة "بتستامب" وبحلول الساعة12:15بتوقيت جرينتش تتداول العملة الرقمية بتكوين حول6,490$ بانخفاض قدره 227$ بأكثر من 3.5%،حيث سعر الافتتاح عند 6,717$،وسجلت أعلى مستوي عند 6,717$ ، و أدنى سعر عند 6,390$ الأدنى منذ 16 تموز/يوليو الماضي

هذا و قد انخفضت العملة الرقمية "البتكوين" خلال تعاملات يوم الثلاثاء بنسبة 3.1% ، فى ثاني خسارة يومية على التوالي ، مع تسارع عمليات البيع المفتوحة بالسوق ، بعد قرار لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية SEC.

 حيث كانت أكبر عملة رقمية بالعالم "البتكوين" قد انخفضت الأسبوع الماضي بنسبة 14.5% ، فى أول خسارة أسبوعية خلال الثلاثة أسابيع الأخيرة ، وبأكبر خسارة أسبوعية منذ أواخر آذار/مارس الماضي ، مع تجدد عمليات البيع بالسوق بسبب تزايد المخاوف مرة أخرى حيال القيود التنظيمية فى الولايات المتحدة واليابان.

والجذير بالذكر انها قد انخفضت القيمة السوقية للعملات الرقمية يوم الأربعاء بحوالي 12 مليار$ إلى إجمالي 229 مليار$ ، والذي يعد أدنى مستوى منذ 17 تشرين الثاني/ نوفمبر 2017 

حيث تجددت المخاوف مرة أخرى بشأن القيود التنظيمية فى الولايات المتحدة ، بعدما أجلت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية قرارا بشأن السماح بإدراج الصناديق المتداولة المدعومة بالبتكوين حتى نهاية أيلول/سبتمبر المقبل.

و وفقا لوثيقة رسمية صادرة يوم امس  الثلاثاء الموافق 7 آب/أغسطس ، أجلت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية SEC قرارها بشأن إدراج وتداول الصناديق المتداولة ETF والمدعومة بالعملة الرقمية الأكبر بالعالم حتى 30 أيلول/سبتمبر المقبل.

وصناديق الاستثمار المتداولة فى البورصة ETF هي فى الأصل أوراق مالية تمثل  عدد  من الأصول يتم تمثليها بشكل متناسب فى أسهم الصندوق ، وينظر إليها المستثمرين كخطوة هامة فى طريق الاعتماد الجماعي للعملات الرقمية كأداة استثمارية منظمة وآمنة

. المراجعة أعلاه ليست دليلا مباشرا للعمل، ولكنها تحمل طابع معلوماتي حصري

 

 


المحلل

الفرص لا تأتي بالصدفة، نحن من نخلق الفرص لأنفسنا