• الحساب الشخصي
الجينية الاسترليني في حالة ترقيب قبيل تصويت البرلمان البريطاني على اتفاقية بريكست

تحليلات الأسواق المالية والسلع

 لجنيه الإسترليني يشهد تراجعا  بالسوق الأوروبية يوم الثلاثاء مقابل عدد من العملات العالمية ،   مقابل الدولار الأمريكي ، وذلك بعد حصول رئيسة الحكومة البريطانية "تيريزا ماي" على بعض التغييرات على اتفاق "بريكست" من قبل المفوضية الأوروبية قبل طرحه للتصويت النهائي داخل البرلمان البريطاني فى وقت لاحق اليوم.

 تراجع  الجنيه مقابل الدولار عند  الساعة 13:28 جرينتش،ليتداول عند 1.3091$،وسعر افتتاح تعاملات اليوم عند 1.3188$،وسجل الأعلى عند 1.3288$ ، والأدنى عند 1.3187$

 وسبق ان حقق الجنيه  الاسترليني بالأمس ارتفاعا بنسبة 1.35% مقابل الدولار ، فى أول مكسب خلال ثمانية أيام ، وبأكبر مكسب يومي منذ الأول من تشرين الثاني/نوفمبر الماضي ، مستفيدا من هبوط العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية والثانوية ،واستنادا على تحركات "تيريزا ماي" داخل المفوضية الأوروبية.

كما ان بعض  الأنباء تشير إلى حصول رئيسة الحكومة البريطانية "تيريزا ماي " على بعض التغييرات على اتفاق "بريكست" من قبل المفوضية الأوروبية قبل طرحه للتصويت النهائي داخل البرلمان البريطاني فى وقت لاحق اليوم.

كذلك حصلت ماي على ضمانات ملزمة بقوة القانون من قبل الاتحاد الأوروبي على اتفاق " بريكست" النهائي ، فى محاولة أخيرة للتأثير على المشرعين البريطانيين خاصة المتمردين منهم الذين هددوا بالتصويت بالرفض على الاتفاق.

هذا و في  حال تصويت البرلمان اليوم بالرفض على اتفاق انفصال البلاد عن الاتحاد الأوروبي ، قالت "تيريزا ماي" سيكون هناك تصويتا جديدا غدا الأربعاء حيال خروج البلاد دون اتفاق ، وفى حال الرفض أيضا فهناك تصويت أخير على ما إذا كان ستطلب الحكومة البريطانية تأجيلا محدودا لـ " بريكست".

و الجدير بالذكر  آن الموعد النهائي لمغادرة المملكة المتحدة الاتحاد الأوروبي فى 29 آذار/مارس الجاري ، وتحاول تيريزا ماي جاهدة فى الوقت الحالي الحصول على اتفاق يجنب البلاد الخروج الفوضوي من الاتحاد الأوروبي ، والتي ستكون عواقبه وخيمة على اقتصاد بريطانيا.

 و صدر عن الاقتصاد البريطاني الساعة 09:30 بتوقيت جرينتش الإنتاج الصناعي الشهري مسجلا نمو بمعدل 0.6% فى كانون الثاني/يناير، ليعود لمسار النمو للمرة الأولى خلال الأربعة أشهر الأخيرة ، أفضل من توقعات الخبراء التي أشارت إلي نمو بمعدل 0.2% ، وسجلت القراءة السابقة انكماش بمعدل 0.5 % ، هذا البيان إيجابي للاقتصاد البريطاني.

كذلك و بالتزامل صدر القراءة الشهرية للناتج المحلي الإجمالي فى بريطانيا ، لتسجل نمو بمعدل 0.5% فى كانون الثاني/يناير ، لتسجل أعلى وتيرة نمو شهريا منذ صدور القراءة الشهرية المستحدثة فى تموز/يوليو 2018 ،أفضل من توقعات الخبراء نمو بمعدل 0.2% ، وسجل الاقتصاد البريطاني انكماش بمعدل 0.4% فى كانون الأول/ديسمبر ،هذا البيان إيجابي للجنيه الإسترليني.

. المراجعة أعلاه ليست دليلا مباشرا للعمل، ولكنها تحمل طابع معلوماتي حصري


المحلل

الفرص لا تأتي بالصدفة، نحن من نخلق الفرص لأنفسنا
ملاحظة هامة
بالنقر على "متابعة" سيتم توجيهك إلى النسخة الإنكليزية من موقع الويب التي تديرها فيبو جروب هولدنجس ليميتد، وهي شركة مسجلة في قبرص، ومرخصة من قبل لجنة الاوراق المالية والبورصات القبرصية. يمكنك التعرف على شروط اتفاقية العميل بالانتقال وفق هدا الرابط. انقر على زر "إلغاء" لتبقى على هذه الصفحة.